مدة الفيديو | 29:35

الحلقة الثامنة عشرة (١٨)

نعود بالفلاش باك إلى لحظة تشبث آدم (احمد مالك) بالسور وهو على وشك الانتحار، لكنه يتراجع عن قراره، و يتوجه بعدها إلى منزل عدوي (خالد كمال). فيستضيفه عدوي في المنزل ويرعاه حتى يسترد عافيته،  ويتزوج ادم تاركاً اهله ورائه.

لا تطفئ الشمس على رؤيا.

 

الأكثر شيوعاً

تصنيفات

أردني

رياضة

نشاطات ومبادرات

قانون

رمضان 2018

تحديات

استوديو